يستكمل اتحاد بلديات ساحل الزهراني والبلديات في الاتحاد بالتعاون مع وزارة الطاقة والمياه الكشف على عبارات المياه بعد العواصف التي ضربت لبنان وادت الى اضرار جسيمة،
رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني اشار في جولته الى ان البنية التحتية في بلدات الاتحاد بحاجة الى دراسة تأهيلية لتجنب حصول ما حصل خلال العواصف خصوصاً وان تراكم المياه والامطار بسبب ضيف العبارات وقنوات التصريف يؤدي الى دخولها الى المنازل والمزروعات ودعا الاستاذ علي مطر الدولة ان تتحمل مسؤولياتها من خلال الوزارات المعنية لاننا كاتحاد لا نملك الامكانات اضافة الى ان الاوتوسترادات والطرق العامة هي من صلاحية وزارة الاشغال والعبارات والسواقي ومجاري مياه الامطار هي من صلاحية وزارة الطاقة والمياه، وقال نجدد الطلب من الهيئة العليا للاغاثة الحضور ومعاينة الاضرار اسوة بالمناطق اللبنانية الاخرى خصوصا وان الاضرار هي كبيرة وتفوق قدرة المواطنين الذين تعطلت ارزاقهم وتضررن بيوتهم ومزروعاتهم.

There are no comments yet.

اترك رد